كيف تتعلم بسرعة ⚡

alt text

طرق التعلّم ⚙

في الآونة الأخيرة انتشرت العلوم بأشكالها على شبكة الإنترنت من خلال المنصات المختلفة (يوتيوب، مدونات … إلخ). يمكنك أن تجد ما تريد في خلال ثوان عن طريق البحث في قوقل. من كثرة المصادر أصبح موضوع التعلّم أصعب مما نتخيّل، عندما تبدأ بالبحث تنهال عليك المقالات والدورات من شتّى بقاع العالم، كثرة الخيارات تزيد من صعوبة عميلة الاختيار. أيضًا هنا لك معضلة بداية الدورات أو الكتب وعدم إكمالها، بناءً على إحصائية نسبة الطلاب الذين يبدؤون دورات الأونلاين ويكملونها هو أقل من ٣٠٪؜. ومع إكمال الدورة في بعض الأحيان تجد أنّك غير قادر على تطبيق ما تعلّمته.

سألخّص تجربتي في تعلّم التقنيات الجديدة والمهارات اللازمة لتطوير المشاريع

بشكلٍ عام، هناك طريقتين للتعلّم:

  • حضور دورة متكاملة

  • العمل مباشرة من دون التعلّم عن طريق دورة

حضور دورة متكاملة

يوجد الكثير من الدورات المتكاملة التي تعلّمك من الصفر إلى أن تصبح ملمًّا بالموضوع الذي تدرسه، مثلًا كيف تبرمج باستخدام البايثون أو كيف تتعلّم الرسم بألوان الإكريليك. هذه الدروات ممتازة لكي تتعلّم الأساسيات والمصطلحات الموجودة في المجال، ولكن مشكلتها الأساسية هي عدم القدرة على التطبيق مباشرة بعد إنهاء الدورة. وأيضًا نمط سير الدورة يكون ممل جدًّا ولهذا السبب قلّة هم الذين يستطيعون إنهاء مثل هذه الدورات كاملة بنجاح.

إيجابيات
– منهج متكامل
– تعلّم جميع المصطلحات
– فهم ومشاهدة سيناريو كامل

سلبيات
– عدم التطبيق
– الدورة مملة وطويلة
– ليست كل الدورات بنفس المستوى

العمل مباشرة من دون التعلّم

هذه الطريقة ببساطة هو أن تبدأ من دون أن تتعلّم الموضوع بشكل كامل، بل تقتصر على المعلومات بسيطة ثم تبدأ في العمل على مشروع معيّن بشكل مباشر. ميّزة هذه الطريقة أنّك سوف تتعلّم بالتجربة والخطأ، وهذا الشيء يضفي عليك مهارة حل المشاكل التي لن تتعلمها في الدورة بشكل واضح.

إيجابيات
– التطبيق على مشروع حقيقي
– التعلّم من الأخطاء

سلبيات
– عدم فهم الموضوع بشكل شامل
– كثرة الأخطاء تولّد شعور بعدم المقدرة على إنهاء المشروع

البناء على المهارات السابقة 📚

إذا كانت لديك مهارات عديدة سابقًا فتعلّم مهارة جديدة سوف يكون أسهل لأنّك ستقوم باستخدام هذه المهارات لبناء المهارة الجديدة. فمثلًا لو كنت رسّام وقررت أن تتعلّم تصميم المجسّمات الثلاثية الأبعاد باستخدام الحاسب، في هذه الحالة منظور الرسّام سوف يكون مفيد جدًّا في تعلّم المهارة الجديدة.

تعليم ما تعلّمته (اصبح مدرّسًا) 👨‍🏫👩‍🏫

جرّب مثلًا أن تلخّص ما تعرفه عن تقنيةً ما، وبعد ذلك اشرحه لأحد أصدقائك، من الطبيعي أن تواجه صعوبة في ذلك. إذا أردت أن تصبح محترفًا في الموضوع الذي تقوم بتعلّمه عليك بتدريسه لأاشخاص آخرين. التدريس سوف يوضّح لك نقاط ضعفك وبذلك تستطيع سد هذه النقاط وتحسين مستواك إلى الأفضل.

التعليقات

لإضافة تعليق يرجى تسجيل الدخول

لا يوجد تعليقات